مرحبا بكم في منتدى الدكتور / عثمان أبو زيد
شكرا على زيارتكم للمنتدى ونشكر إهتمامكم ـ نتمنى ان يحوز منتدانا على أعجابكم


للمراسلة :osman.abuzaid@Gmail.com
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالأعضاءالتسجيلدخول
صدر للدكتور عثمان أبوزيد عثمان كتاب بعنوان " صور قلمية". الكتاب طبع بالخرطوم "الناشر: هيئة الأعمال الفكرية" . ضمت فصول الكتاب حكايات من أعجب المرويات التي أفصح عنها أصحابها أو استنطقهم من استنطقهم حتى باحوا بها , يمكنكم الاطلاع على مقدمة الكتاب بقسم المؤلفات بالموقع .
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» من إرتِدِي إلى أدنبرة
السبت أبريل 16, 2016 6:01 am من طرف أدارة الموقع

» مكانة اللغة العربية في تغريدات مثيرة
السبت أبريل 16, 2016 6:00 am من طرف أدارة الموقع

» كتاب《معرفة الإسلام عن طريق معرفة محمد 》بقلم عالم صيني
السبت أبريل 16, 2016 5:57 am من طرف أدارة الموقع

» العودة إلى مروي
السبت أبريل 16, 2016 5:54 am من طرف أدارة الموقع

» جهود رابطة العالم الإسلامي في القرن الإفريقي
السبت أبريل 16, 2016 5:47 am من طرف أدارة الموقع

» An Islamic Perspective on Media & Society
الخميس مارس 06, 2014 6:05 am من طرف أدارة الموقع

» القصة الأدبية في خدمة السيرة النبوية رواية ترجمان الملك مثالا
الخميس يونيو 20, 2013 1:55 pm من طرف أدارة الموقع

» تأشيرة راعي غنم
الثلاثاء مايو 07, 2013 12:55 am من طرف أدارة الموقع

» السياسة بين المبدئية و الذرائعية
الخميس فبراير 07, 2013 3:19 am من طرف أدارة الموقع


شاطر | 
 

 في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الخميس يوليو 07, 2011 8:15 pm

في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)
عبد اللطيف السيدح



بعد سنوات نواضر مليئة بالبذل والعطاء وخدمة ابناء وطنه بقنصلية السودان بجدة

هاهو سعادة القنصل الدكتور محمد صغيرون الشيخ ابن قرية قوز المطرق الوادعة علي نهر النيل جنوب

حاضرة الجعليين شندي ينهي مهام عمله بمحطة جدة ويعود الي ارض الوطن جريا علي لوائح ونظم العمل


الدبلوماسي .


* والرجل ينحدر من اسرة دينية عريقة وذات حسب ونسب شريف والشيخ صغيرون جد الدكتور محمد علم من


اعلام بلادي الشوامخ وسيرته جهيرة ومناقبه وفيرة في طبقات ود ضيف الله.


*هاتفني نهار الاربعاء الماضي استاذي الدكتور عثمان ابوزيد المستشار الاعلامي لرابطة العالم الاسلامي بمكة

المكرمة مفيدا ان الدكتور صغيرون يرغب وقبل مغادرته الي السودان في زيارة المشاعر المقدسة عرفة


مني / مزدلفة ثم غار ثور الذي اختبأ فيه الرسول صلي الله وسلم وصديقه الصديق ابوبكر الصديق في طريق

رحلتهما الي المدينة المنورة فيما يعرف بالهجرة وكذلك غار حراء بجبل النور والذي كان يتعبد فيه

الحبيب ثم نزل عليه جبريل عليه السلام في ذات الغار بـ ( إقرأ باسم ربك الذي خلق)

وطلب مني الدكتور الاستعانة بأحد ابناء مكة الخبيرين بالطرق والشعاب و اماكن هذه المزارات خشية

التوهان بين منعرجات اللوي وبطاح مكة ووديانها المتشابكة والحمد لله فقد حصلنا علي الخبير أثناء

المكالمة واتفقنا معه علي ترتيبات الزيارة حيث بدأت الرحلة من المسجد الحرام بعد ان ادينا صلاة

الفجر .

وسأكون معكم بالصور في هذه الرحلة الممتعة والشيقة رغم ما اصابنا من الرهق والتعب من تسلق جبل






هذه البقالة تقع في نقطة البداية وبالاحري يمكن ان نقول انها محطة التزود الاولي بالوقود حيث لايستطيع

الصاعدالي قمة الجبل الوصول الي مكان الغار مالم يتزود بوجبة افطار خفيفة اقلها كوب شاي سخن وعلبة

بسكويت ويحمل معه عددا من قوارير المياه الباردة




وهذه النصيحة وجهها لنا الدكتور ابوزيد وأمَن عليها الخبير الباكستاني ابوحبيب الذي قال ان الصعود الي القمة يستغرق ساعة ونصف الساعة للرجل النشيط وساعتين( للفتران) والاخيرة تنطبق علينا نحن
لاننا لسنا من شعوب جنوب اسيا ولا من عرب اليمن الذين اعتادوا تسلق الجبال ( وفي هذه نكتة حلفاوية ظريفة ساسردها لاحقا علي لسان الدكتور ابوزيد)



وفعلاً فقد اهتدي القنصل صغيرون بنصحية الخبراء وبدأ بتناول كوب من الشاي الساخن وكانت الساعة تشير الي السادسة والنصف صباحاً



وبدأت المشاورات مع الصغار لإقناعهم بعدم المجازفة حيث ان الصعود الي سفح الجبل او قمته تتطلب

مواصفات قد لاتتوفر لديهم خاصة وان الاوكسجين في القمة يقل بكثير مما هو عليه الان في اسفل الجبل

واخيراًاقتنعت الامورة الصغيرة ومعها شقيقاتها وتم استثناء الشاب ياسر محمد صغيرون الذي يبلغ من

العمر 12 عاما حفظه الله.



[color:50ef=red]غار ثور


هو الغار الذي أوى إليه النبي صلى الله عليه وسلم و أبو بكر رضي الله عنه وهما في طريقهما إلى المدينة في رحلة الهجرة النبوية، فدخلا فيه حتى إذا هدأطلب قريش لهما تابعا طريقهما .

وفي أثناء وجودهما في الغار جاءت قريش تبحث عنهما، حتى وقفت على فم الغار، إلا أن الله ردها بفضله وقدرته، يقول أبو بكر رضي الله عنه: لو أن أحدهم نظر إلى قدميه لأبصرنا تحت قدميه . فقال له النبي صلى الله عليه وسلم : ( يا أبا بكر ما ظنك باثنين الله ثالثهما ) رواه البخاري و مسلم . وقد ذكر الله تعالى هذا الحادثة في كتابه فقال سبحانه: { إلا تنصروه فقد نصره الله إذ أخرجه الذين كفروا ثاني اثنين إذ هما في الغار إذ يقول لصاحبه لا تحزن إن الله معنا فأنزل الله سكينته عليه وأيده بجنود لم تروها وجعل كلمة الذين كفروا السفلى وكلمة الله هي العليا والله عزيز حكيم } (التوبة:40) .

ويقع غار ثور على بعد نحو أربعة كيلو مترات عن مكة المكرمة في الجهة الجنوبية من المسجد الحرام، وارتفاعه نحو 748 م من سطح البحر، وهو عبارة عن صخرة مجوفة ارتفاعها 1.25م، وله فتحتان فتحة في جهة الغرب وهي التي دخل منها النبي صلى الله عليه وسلم و أبو بكر رضي الله عنه وفتحة من جهة الشرق .



وهنا اقتنع الصغار بعدم المجازفة وقرروا انتظارنا بداخل السيارة





وهذه الاسرة الباكستانية عقدت العزم علي الصعود وتستمع الان الي الارشادات من الدليل الذي سيصعد معهم.




اما نحن فتوكلنا علي الله الذي لا يموت وبدأت رحلة الـ (800 ) متر وكانت ممتعة بحق وحقيقة.


عدل سابقا من قبل أدارة الموقع في الجمعة يوليو 08, 2011 5:04 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الخميس يوليو 07, 2011 8:37 pm




وشحذ الرجال الهمم وعقدوا العزم علي المضي قدماً حتي الوصول الي الهدف المنشود الغار حيث مكث الرسول صلي الله عليه وسلم بجسده الشريف .



وقمة الجبل هذه حيث يوجد الغار لاتري من هنا بالعين المجردة وعبثا تحاول عدسة الكاميرا الوصول الي هناك حيث التاريخ والمجد التليد ( لثاني إثنين اذ هما في الغار)


مما يزيد الرحلة روعة انها مع الدكتور عثمان ابوزيد
الذي قطعا لن تمر هذه اللحظات امامه دون تسجيل جديد ببعد وتشويق لا يخطئه فكره وعلمه الثر



ياسر ابن الاخ الدكتور صغيرون وقد تزود بمياه كثيرة لكن الرحلة طويلة جدا




وهذه استراحة قصيرة في طريق الرحلة التي لم نقطع فيها سوي امتار معدودات حتي الان. والدليل علي ذلك رؤية المنازل والسيارات التي سنفارقها ونحن بين طيات السحاب




عمارة وقف الملك عبد العزيز المجاورة للمسجد الحرام يبلغ طولها 650 مترا ويفصل بيننا وبينها


هذا الجبل وقد نكون نحن علي سفح جبل الثور وبنظرة للصورة مرة اخري نكون قد اقتربنا من مساواة

البرج في العلو مما يؤكد ان هذا الجبل الشاهق جنوب مكة المكرمة والذي به الغار من اعلي جبال مكة

ارتفاعا وربما يكون جبل النور الذي يحوي غار حراء اعلي من هذا الجبل كما يؤكد ذلك بعض خبراء جبال

الرحاب الطاهرة.




زائر باكستاني اصابه التعب علي الرغم من انه مازال في بداية الطريق فاستنجد برفيق دربه الذي مد اليه يدا حانية وقارورة ماء بارد.



الاخ صغيرون درس عطبرة الثانوية وتنقل بين الامتداد الشرقي وحي الفكي مدني

وهو ابن قرية قوز المطرق التي تقع ما بين مدينة شندي وحوش بانقا وهو من ذرية الشيخ صغيرون.




والدكتور ابوزيد يزودنا بنكات الحلفاويين الطاعمة


ويحثنا علي اسراع الخطي وهو ينشد


ومن يتهيب صعود الجبال , يعش أبد الدهر بين الحفر


لكنه يكثر من الجلوس مرة بعد مرة باعتبار انه اكبرنا سناً.


عدل سابقا من قبل أدارة الموقع في الجمعة يوليو 08, 2011 5:05 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الجمعة يوليو 08, 2011 4:48 pm




صيد الكاميرا هذه الامورة المليئة بسم الله ماشاء الله حيوية ونشاطاً وقد تركت اسرتها خلفها بمسافة


نظرت الينا ولسان حالها يقول اتحداكم في السباق عبر رحلة الـ800 مترا.



وهذه هي اسرتها التي ارهقها المسير لكن لابد من اللحاق بابنتهم المشتاقة الي المكان الذي جلس فيه


حبيبها وصفيها وغرة عينها المصطفي صلي الله عليه وسلم



هذه الصورة التقطها ابننا النابه ياسر محمد صغيرون لهذا السرب من الحمام الذي ينتسب الي جدوده الذين حموا غار الرسول اثناء وجوده بداخله بالبيض
كما بنت العنكبوت بيتا لها فعمت اعين المشركين عن رؤية سيد المرسلين.




هذا هو الطريق الوحيد الذي يؤدي الي الغار ورغم الاجتهادات الفردية التي تقوم بها بعض العمال الا ان وعورة وقوة الصخور لا زالت هي السمة البارزة لهذا ( الدوداب)



لاحظوا لهذه الهاوية التي تقع علي يسار الجالسين وفي هذه المنطقة بالذات لابد من اخذ قسط يسير

من الراحة ( وجبدة النفس) لانها تعتبر بداية الصعود الحقيقي للجبل.

نظرة الدكتور ابوزيد وابتسامته تكشف عن شئ يخفيه في نفسه ربما تكون رهبة من الهاوية التي تحته

والله اعلم.

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الجمعة يوليو 08, 2011 4:52 pm





زوار في الطريق الي قمة الجبل




(وجعلنا من الماء كل شئ حي)

صدق الله العظيم

لولا هذه القوارير لتقهقرت كل الوفود الزائرة ولما تمكنت من مواصلة المسير

انه الزوادة التي تغذي العزيمة والاصرار وتساعد علي بلوغ الاهداف





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الجمعة يوليو 08, 2011 4:53 pm

وصلتني هذه المشاركة من رفيق الرحلة الدكتور عثمان أبوزيد وهي عبارة عن ملاحظات اعتقد ان الدكتور سيتطرق اليها بالتفصيل في مرحلة لاحقة من تدوينه للرحلة.

الأخ السيدح
سلامي واحترامي
نقل موقع اسمه سودان كليب بوست غار ثور اليوم.
لو أنكم تهتمون بتفاصيل وصف الطريق إلى الغار، وما لفت نظرك من مظاهر.
أنا لفت نظري مثلا الكتابات على الحجارة ، وحرص الزائرين على ترك تذكاراتهم وأسمائهم.
ومما لفت النظر كثرة المخلفات من علب المشروبات الغزية والعبوات الفارغة لقوارير المياه.
وهذا يذكرنا بما كان يشاهده زوار هذا المكان في السابق من كثرة وجود العظام وبقايا رؤوس الخرفان حيث كان لدى الناس اعتقاد بأن من يأكل رأس خروف في هذا المكان لا يصيبه وجع رأس ولا أي مرض في رأسه ، وكانوا يفعلون ذلك تبركا ، وهذه من العوائد الفاسدة التي أبطلها السعوديون أول مجيئهم إلى الحجاز.
اقتراح سيف الدين العوض بتعبيد الطريق يمكن الجواب عنه بما لاحظه صغيرون من أن المكان يلائمه عمل (تليفيريك) ، أسوة بما هو معمول به في كثير من الدول التي تهتم بالجذب السياحي.
وتحياتي

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الجمعة يوليو 08, 2011 4:58 pm


وهذا أحد العمال الباكستانيين الذين يعملون في تسوية الطريق مقابل ما تجود به أنفس الزائرين من ريالات ويلاحظ بجواره تدوين بعض الزائرين لأسمائهم علي الصخور من أجل الذكري او كتابة اسم الجلالة او سبحان الله كما يبدو
وهذا المكان الذي يتواجد فيه هذا العامل يعتبر ربع المسافة الي قمة الجبل اي في حدود 200 متر من اسفل الجبل وكلما ازداد الارتفاع كلما صعبت مهمة التسلق.




هذه الحجارة المرصوصة تفصل بين الطريق المؤدي الي القمة وبين هاوية سحيقة اصعب من عقبة بورتسودان ولو القيت نظرة الي القاع من فوق هذا الحجارة لأصابتك (الدوشة ولفة الرأس ) وسبحان الله فالزائرون يتعجبون كيف صعد الرسول صلي الله وسلم وصديقه ابوبكر الصديق رضي الله عنه الي هذا المكان الوعر وماكانت هناك تسوية ولاتمهيدا للجبل بهذه الطريقة التي نراها الان انها العزيمة والاصرار والتوفيق الرباني وارادة الله ومشيئته العظيمة.



اتخذهذا السرب من حمام الحرم مهبطا له في هذا الطريق المؤدي الي قمة الجبل وقد ساعده الزوار الذين يضعون له المشرب والمأكل ويفرحون بوجوده هنا حيث يذكرهم بأيام الحبيب المصطفي في هذا المكان والدور الذي قامت به الحمامة لتعمية اعين المشركين عن الغار وانظروا كذلك الي الكتابات علي الصخور الضخمة .





وقبيل الوصول الي قمة الجبل التي ربما يكون قد تبقي منها حوالي 100 الي 150 مترا هاهو الابن ياسر ابن الدكتور محمد صغيرون قد استسلم تماما لواقعه في هذه الاستراحة الجبلية بعدما بلغ منه التعب مبلغا عظيما اخذ قسطا من الراحة وشدً ازاره ليلحق بركب الصاعدين ولعل جبدة النفس هذه تعطيه مزيدا من قوة الدفع لاسيما وانه قطع ثلاثة ارباع المسافة.



وارتقينا مرتقاً صعبا وحمدا لله علي سلامة الوصول وبما أني كنت اول الواصلين الي قمة الجبل حيث استبقت رفاقي بعدد من المترات المحدودة فانتابتني موجة فرح عارمة بمناسبة اكتحال عيني بهذا المكان الطيب الطاهر المبارك

وقابلني بابتسامة شفيفة هذا الزائر الباكستاني الذي وثقت له رحلته المباركة. وصوبوا ابصاركم نحو القابعين بداخل الغار.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
أدارة الموقع
Admin


عدد المساهمات : 82
تاريخ التسجيل : 09/03/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الجمعة يوليو 08, 2011 5:03 pm



ثم اعطيت اخي الزائر الباكستاني الكاميرا لتوثيق هذه اللحظة السعيدة في حياتي في مدخل الغار

وسألت الله ان يضع قدمي او اي جزء من جسمي علي مكان مسَه الجسد الشريف لخاتم الانبياء وشفيع المذنبين



وهذه صورة جماعية تجمعني بالدكتور عثمان ابوزيد بينما يتوسطنا الابن ياسر صغيرون




القنصل صغيرون في لحظة تاريخية أمام المكان الطيب المبارك



وهذه صورة اخري للدكتور ابوزيد












زائرون التقيت بهم في الطريق المؤدي الي الغارهم صعودا ونحن هبوطا بعد انتهاء الزيارة
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://abuzaid7.yoo7.com
بكري جاويش



عدد المساهمات : 7
تاريخ التسجيل : 15/09/2010

مُساهمةموضوع: رد: في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)    الأربعاء يونيو 27, 2012 3:04 am

سعدنا بتجوال الخيال والنظر الى رحلتكم الميمونة وكم هي شاقة حتى الوصول الى الغار ولكن سهلها الله لنبية علية السلام وحفظة من المشركين في مكة زادكم الله علما ورفعة بالزيارة الميمونة والرفقة الصالحة وجمعنا الله معكم تحت ظل رحمتة يوم لاظل الا ظلة امين والتحية لكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
في رفقة القنصل صغيرون والدكتور عثمان أبو زيد ( رحلة مصورة علي خطي الرسول بشعاب مكة)
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: متفرقات-
انتقل الى: